الدورة 43 لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسانالمناقشة العامة، البند 4: قضايا حقوق الإنسان التي تسترعي انتباه المجلس

 

الدورة 43 لمجلس الأمم المتحدّة لحقوق الإنسان

24 شباط/فبراير -  20 آذار/مارس 2020

 

المناقشة العامة، البند 4: قضايا حقوق الإنسان التي تسترعي انتباه المجلس

بيان مشترك لمنطمة المحامون الدوليون و مركز جنيف الدولي للعدالة

 القاء: ناجي حرج

السيدة الرئيسة،

اود ان استرعي انتباه المجلس الى ما يتعرّض له المتظاهرون السلميون في العراق من انتهاكاتٍ ممنهجة وواسعة النطاق، تمثلت باستخدام شتى الأسلحة بما في ذلك بواسطة القنّاصين. منذ الأول من تشرين الأول 2019 ولحد الآن قُتل بحدود 700 متظاهر وجُرح أكثر من 25 الفاً.

 لقدّ تعمّدت السلطات قتل المتظاهرين. هذا ما أكدّته بعثة الأمم المتحدة في العراق بتقاريرها الى مجلس الأمن الدولي لكنّنا لم نرَ على ارض الواقع إجراءاتٍ عمليّة تردع السلطات وتوفّر حماية للمتظاهرين.

انّ القضيّة الأساسيّة التي خرج المتظاهرون من اجلها هي استعادة وطنهم وبناء نظام حكمٍ ديمقراطيّ حقيقي، رافضين رفضاً مطلقاً نظام المحاصصة الطائفيّة الذي جاء به الاحتلال الأمريكي للبلاد عام 2003.

فمنذ ذلك العام، حُرم العراقيون من ابسط حقوقهم، وجرى تقاسم السلطة طبقاً للولاءات الطائفيّة والعرقيّة، على حساب المواطنة، كما جرى اقتسام ثروة البلاد بين المتنفذين بالحكم وبنفس الطريقة جرى اقتسام كل المساعدات الدوليّة.

السيدة الرئيسة

يأمل المتظاهرون ان يساعدهم المجتمع الدولي في تنظيم انتخاباتٍ مبكرة شفافة تحت اشرافٍ دولي فعّال بعيداً عن سطوة ميليشيات الأحزاب الحاكمة حالياً، وذلك من اجل تحقيق هدفهم الرئيس بنظامٍ ديموقراطي حقيقي متحضّر بدلاً عن النظام القمعي القائم حالياً.

ولكم الشكر

English

 

Human Rights Council 43rd Session

24 February – 20 March 2020

Oral Statement of International Lawyers.Org with Geneva International Centre for Justice

GD item:4  Human Rights Situations that Require the Council’s Attention

Delivered by: Mr. Naji Haraj

Madam President,

I would like to draw the Council's attention to the systematic and widespread violations against the peaceful demonstrators in Iraq, which have consisted of the use of various weapons, including by sniper fire. Since October 1, 2019, up to 700 protesters have been killed and over 25,000 injured.

 The authorities intentionally killed the demonstrators. This is what the United Nations Mission in Iraq confirmed in its reports to the UN Security Council, but we have not seen practical measures on the ground that deter the authorities and provide protection for the demonstrators.

We must point out that the main demand for which the demonstrators went out on the streets is to restore their homeland and build a real democratic system of governance, absolutely rejecting the sectarian quota system that the American occupation imposed on the country in 2003. Since then, Iraqis have been deprived of their most basic rights, power has been shared according to sectarian and ethnic loyalties, at the expense of citizenship, and the country's wealth and international aid have been shared among the powerful in the same way.

Madam President

The demonstrators hope that the international community will help them in organizing early and transparent elections under effective international supervision, liberated from the domination of the ruling parties’ militias. Through this, they can achieve their main goal of a real civilized democratic system instead of the current repressive regime.

Thank you

Justice, Human rights, Geneva, geneva4justice, GICJ, Geneva International Centre For Justice 

الدورة 43 لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسانالمناقشة العامة، البند 4: قضايا حقوق الإنسان التي تسترعي انتباه المجلس
Watch the video

 

الدورة 43 لمجلس الأمم المتحدّة لحقوق الإنسان

24 شباط/فبراير -  20 آذار/مارس 2020

 

المناقشة العامة، البند 4: قضايا حقوق الإنسان التي تسترعي انتباه المجلس

بيان مشترك لمنطمة المحامون الدوليون و مركز جنيف الدولي للعدالة

 القاء: ناجي حرج

السيدة الرئيسة،

اود ان استرعي انتباه المجلس الى ما يتعرّض له المتظاهرون السلميون في العراق من انتهاكاتٍ ممنهجة وواسعة النطاق، تمثلت باستخدام شتى الأسلحة بما في ذلك بواسطة القنّاصين. منذ الأول من تشرين الأول 2019 ولحد الآن قُتل بحدود 700 متظاهر وجُرح أكثر من 25 الفاً.

 لقدّ تعمّدت السلطات قتل المتظاهرين. هذا ما أكدّته بعثة الأمم المتحدة في العراق بتقاريرها الى مجلس الأمن الدولي لكنّنا لم نرَ على ارض الواقع إجراءاتٍ عمليّة تردع السلطات وتوفّر حماية للمتظاهرين.

انّ القضيّة الأساسيّة التي خرج المتظاهرون من اجلها هي استعادة وطنهم وبناء نظام حكمٍ ديمقراطيّ حقيقي، رافضين رفضاً مطلقاً نظام المحاصصة الطائفيّة الذي جاء به الاحتلال الأمريكي للبلاد عام 2003.

فمنذ ذلك العام، حُرم العراقيون من ابسط حقوقهم، وجرى تقاسم السلطة طبقاً للولاءات الطائفيّة والعرقيّة، على حساب المواطنة، كما جرى اقتسام ثروة البلاد بين المتنفذين بالحكم وبنفس الطريقة جرى اقتسام كل المساعدات الدوليّة.

السيدة الرئيسة

يأمل المتظاهرون ان يساعدهم المجتمع الدولي في تنظيم انتخاباتٍ مبكرة شفافة تحت اشرافٍ دولي فعّال بعيداً عن سطوة ميليشيات الأحزاب الحاكمة حالياً، وذلك من اجل تحقيق هدفهم الرئيس بنظامٍ ديموقراطي حقيقي متحضّر بدلاً عن النظام القمعي القائم حالياً.

ولكم الشكر

English

 

Human Rights Council 43rd Session

24 February – 20 March 2020

Oral Statement of International Lawyers.Org with Geneva International Centre for Justice

GD item:4  Human Rights Situations that Require the Council’s Attention

Delivered by: Mr. Naji Haraj

Madam President,

I would like to draw the Council's attention to the systematic and widespread violations against the peaceful demonstrators in Iraq, which have consisted of the use of various weapons, including by sniper fire. Since October 1, 2019, up to 700 protesters have been killed and over 25,000 injured.

 The authorities intentionally killed the demonstrators. This is what the United Nations Mission in Iraq confirmed in its reports to the UN Security Council, but we have not seen practical measures on the ground that deter the authorities and provide protection for the demonstrators.

We must point out that the main demand for which the demonstrators went out on the streets is to restore their homeland and build a real democratic system of governance, absolutely rejecting the sectarian quota system that the American occupation imposed on the country in 2003. Since then, Iraqis have been deprived of their most basic rights, power has been shared according to sectarian and ethnic loyalties, at the expense of citizenship, and the country's wealth and international aid have been shared among the powerful in the same way.

Madam President

The demonstrators hope that the international community will help them in organizing early and transparent elections under effective international supervision, liberated from the domination of the ruling parties’ militias. Through this, they can achieve their main goal of a real civilized democratic system instead of the current repressive regime.

Thank you

Justice, Human rights, Geneva, geneva4justice, GICJ, Geneva International Centre For Justice 

هومنظمة غير حكومية مستقلة ، غير ربحية، مقرها في جنيف، مكرسة لتعزيز وتقوية الالتزام بمبادئ وقواعد حقوق الإنسان. مستندا في عمله على قواعد ومبادئ القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان، يتابع مركز جنيف الدولي للعدالة...

إقرأ المزيد...

يتلخص المشروع بعملية توثيق واسعة النطاق لإنتهاكات حقوق الإنسان المستمرة في العراق منذ عشر سنوات.  يتولى بموجبها عدد من الخبراء جمع كل ما يمكن جمعه من الإنتهاكات، وخاصّة الإعتقالات التعسفية وقضايا التعذيب، والقتل خارج القضاء والإختفاء القسري...

إقرأ المزيد...

يوفر مركز جنيف الدولي للعدالة دورات تدريبية في مجالات حقوق الإنسان وعمل الأمم المتحدّة والمنظمات الدولية عموماً، ويتضمن التدريب دروساً نظرية وعملية تجري، غالباً،  في جنيف. وتوفّر الدورات تدريباً على كيفية التواصل الفعّال مع مجلس حقوق الإنسان...

إقرأ المزيد...

علي شلال القيسي

حتى لا ننسى: قصص لضحايا حقيقيين


علي شلال القيسي
في عام 2004، تم نشر صورا لسجناء عراقيين مقيدين إلى مقاود الكلاب والأسلاك الكهربائية وتلقى ردت فعل صاخبة على الأخبار. وفقد اصبح أبو غريب بمثابة مركز للفضائح عن الجرائم التي ارتكبت, وواحد من السجون...
مقتل زيدون مأمون السامرائي

حتى لا ننسى: قصص لضحايا حقيقيين


مقتل زيدون مأمون السامرائي
مهما غابت أو غيبت الاحصائيات عن العدد الحقيقي لضحايا الغزو والاحتلال الأمريكي للعراق سنة 2003 ومخلفاته المأسوية، فان ذلك لن يحجب فظاعة الجرائم التي أُرتكبت بحق الشعب العراقي منذ بداية الغزو.  فقد...
عبير قاسم الجباني

حتى لا ننسى: قصص لضحايا حقيقيين


عبير قاسم الجباني
عبير قاسم الجباني (1991 – 2006) كانت فتاة عراقية تبلغ من العمر 14 عاما، تعرضت للاغتصاب والقتل، وقتل جميع افراد عائلتها على يد جنود الجيش الامريكي، في 12 مارس 2006  عبير في السابعة من عمرهاكانت تعيش عبير...
عمران دقنيش - الصمت الذي هز الضمائر

حتى لا ننسى: قصص لضحايا حقيقيين


عمران دقنيش - الصمت الذي هز الضمائر
عمران دقنيش - الصمت الذي هز الضمائر في شهر آب 2017، اهتز ضمير العالم من قبل صورة لطفل يبلغ من العمر خمس سنوات، مغطى بالغبار والدم، يجلس في الجزء الخلفي من سيارة إسعاف، ويبدو على ملامحه الصدمة...

الفيديوهات

Watch the video

اشترك في القائمة البريدية
الرجاء اضافة البريد الإلكتروني الخاص بكم في الحقل أدناه للحصول على النشرة الإخبارية الخاصة بمركز جنيف الدولي للعدالة

اكتب لنا شكواك