الدورة 42 لمجلس الامم المتحدة لحقوق الانسان الاختفاء القسري والاعدامات خارج القضاء في العراق ناجي حرج

Agenda Item 4: Human rights situations that require the Council’s attention

General Debate

Statement by: International-Lawyers.Org and Geneva International Centre for Justice (GICJ)

18 September 2019

السيد الرئيس

اخاطبكم واعضاء هذا المجلس الموقر لأنقل لكم معاناة عوائل المغيبين قسرياً في العراق. حيث اختطفت وحداتُ حكومية وميليشيات تابعة للدولة عشرات الالاف من الأبرياء منذ سنوات وترفض إطلاق سراحهم او تقديم اي معلومات عنهم.

السلطات العراقية على علمٍ تامّ بكلّ التفاصيل لكنّها تبتعد عن الاعتراف بذلك، وتسعى الى تحويل الموضوع من قضية اختفاء قسري وهي جريمة ضد الإنسانيّة الى قضيّة عادية تتمثل بفقدان اشخاص وتعمل على القاء العبء على عوائل الضحايا في تقديم شكاوى للقضاء. والثابت لدى الجميع، بما ذلك اجهزة الأمم المتحدة ان لا قضاء مستفل في العراق، بل هو خاضع لإرادة السلطة السياسية ومرتكبي الانتهاكات.

لقد قدّمنا كل التفاصيل، والاسماء، الى مكتب السيدة المفوضة السامية، كما ارسلنا التفاصيل الى لجنة وفريق الاختفاء القسري. وكذلك اوضحنا حجم المأساة في التقارير المكتوبة لدورات مجلس حقوق الانسان بضمنها هذه الدورة.

وبالتالي سيدّي الرئيس، لم يبق امام اجهزة الأمم المتحدّة، وخاصةً مجلسكم الموقر، سوى اتخاذ الاجراءات الواجبة في مواجهة هذه الجرائم المنظمة والمستمرّة في العراق.

ومن هنا يكرّر مركز جنيف الدولي للعدالة ومنظمة المحامين الدوليين نداءاتهما السابقة بضرورة تشكيل لجنة دولية مستقلّة للتحقيق في كلّ ما حصل في العراق بعد عام 2003.

كذلك ينبغي تعيين مقرّرٍ خاصّ لحالة حقوق الإنسان في العراق.

ويتوجب حلّ ميليشيات الحشد الشعبي ومحاكمتها على جرائمها ضدّ المدنيين.

وشكراً

 

Justice, Human rights, Geneva, geneva4justice, GICJ, Geneva International Centre For Justice 

  الدورة 42 لمجلس الامم المتحدة لحقوق الانسان  الاختفاء القسري والاعدامات خارج القضاء في العراق  ناجي حرج
Watch the video

Agenda Item 4: Human rights situations that require the Council’s attention

General Debate

Statement by: International-Lawyers.Org and Geneva International Centre for Justice (GICJ)

18 September 2019

السيد الرئيس

اخاطبكم واعضاء هذا المجلس الموقر لأنقل لكم معاناة عوائل المغيبين قسرياً في العراق. حيث اختطفت وحداتُ حكومية وميليشيات تابعة للدولة عشرات الالاف من الأبرياء منذ سنوات وترفض إطلاق سراحهم او تقديم اي معلومات عنهم.

السلطات العراقية على علمٍ تامّ بكلّ التفاصيل لكنّها تبتعد عن الاعتراف بذلك، وتسعى الى تحويل الموضوع من قضية اختفاء قسري وهي جريمة ضد الإنسانيّة الى قضيّة عادية تتمثل بفقدان اشخاص وتعمل على القاء العبء على عوائل الضحايا في تقديم شكاوى للقضاء. والثابت لدى الجميع، بما ذلك اجهزة الأمم المتحدة ان لا قضاء مستفل في العراق، بل هو خاضع لإرادة السلطة السياسية ومرتكبي الانتهاكات.

لقد قدّمنا كل التفاصيل، والاسماء، الى مكتب السيدة المفوضة السامية، كما ارسلنا التفاصيل الى لجنة وفريق الاختفاء القسري. وكذلك اوضحنا حجم المأساة في التقارير المكتوبة لدورات مجلس حقوق الانسان بضمنها هذه الدورة.

وبالتالي سيدّي الرئيس، لم يبق امام اجهزة الأمم المتحدّة، وخاصةً مجلسكم الموقر، سوى اتخاذ الاجراءات الواجبة في مواجهة هذه الجرائم المنظمة والمستمرّة في العراق.

ومن هنا يكرّر مركز جنيف الدولي للعدالة ومنظمة المحامين الدوليين نداءاتهما السابقة بضرورة تشكيل لجنة دولية مستقلّة للتحقيق في كلّ ما حصل في العراق بعد عام 2003.

كذلك ينبغي تعيين مقرّرٍ خاصّ لحالة حقوق الإنسان في العراق.

ويتوجب حلّ ميليشيات الحشد الشعبي ومحاكمتها على جرائمها ضدّ المدنيين.

وشكراً

 

Justice, Human rights, Geneva, geneva4justice, GICJ, Geneva International Centre For Justice 

هومنظمة غير حكومية مستقلة ، غير ربحية، مقرها في جنيف، مكرسة لتعزيز وتقوية الالتزام بمبادئ وقواعد حقوق الإنسان. مستندا في عمله على قواعد ومبادئ القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان، يتابع مركز جنيف الدولي للعدالة...

إقرأ المزيد...

يتلخص المشروع بعملية توثيق واسعة النطاق لإنتهاكات حقوق الإنسان المستمرة في العراق منذ عشر سنوات.  يتولى بموجبها عدد من الخبراء جمع كل ما يمكن جمعه من الإنتهاكات، وخاصّة الإعتقالات التعسفية وقضايا التعذيب، والقتل خارج القضاء والإختفاء القسري...

إقرأ المزيد...

يوفر مركز جنيف الدولي للعدالة دورات تدريبية في مجالات حقوق الإنسان وعمل الأمم المتحدّة والمنظمات الدولية عموماً، ويتضمن التدريب دروساً نظرية وعملية تجري، غالباً،  في جنيف. وتوفّر الدورات تدريباً على كيفية التواصل الفعّال مع مجلس حقوق الإنسان...

إقرأ المزيد...

مقتل زيدون مأمون السامرائي

حتى لا ننسى: قصص لضحايا حقيقيين


مقتل زيدون مأمون السامرائي
مهما غابت أو غيبت الاحصائيات عن العدد الحقيقي لضحايا الغزو والاحتلال الأمريكي للعراق سنة 2003 ومخلفاته المأسوية، فان ذلك لن يحجب فظاعة الجرائم التي أُرتكبت بحق الشعب العراقي منذ بداية الغزو.  فقد...
علي شلال القيسي

حتى لا ننسى: قصص لضحايا حقيقيين


علي شلال القيسي
في عام 2004، تم نشر صورا لسجناء عراقيين مقيدين إلى مقاود الكلاب والأسلاك الكهربائية وتلقى ردت فعل صاخبة على الأخبار. وفقد اصبح أبو غريب بمثابة مركز للفضائح عن الجرائم التي ارتكبت, وواحد من السجون...
عبير قاسم الجباني

حتى لا ننسى: قصص لضحايا حقيقيين


عبير قاسم الجباني
عبير قاسم الجباني (1991 – 2006) كانت فتاة عراقية تبلغ من العمر 14 عاما، تعرضت للاغتصاب والقتل، وقتل جميع افراد عائلتها على يد جنود الجيش الامريكي، في 12 مارس 2006  عبير في السابعة من عمرهاكانت تعيش عبير...
عمران دقنيش - الصمت الذي هز الضمائر

حتى لا ننسى: قصص لضحايا حقيقيين


عمران دقنيش - الصمت الذي هز الضمائر
عمران دقنيش - الصمت الذي هز الضمائر في شهر آب 2017، اهتز ضمير العالم من قبل صورة لطفل يبلغ من العمر خمس سنوات، مغطى بالغبار والدم، يجلس في الجزء الخلفي من سيارة إسعاف، ويبدو على ملامحه الصدمة...

الفيديوهات

Watch the video

اشترك في القائمة البريدية
الرجاء اضافة البريد الإلكتروني الخاص بكم في الحقل أدناه للحصول على النشرة الإخبارية الخاصة بمركز جنيف الدولي للعدالة

اكتب لنا شكواك